كل ما هو جديد وحصري لا تجده الا في منتديات عسل البنات


    قصــة هنــديه مؤلمه جــدااااااااا***

    شاطر
    avatar
    remoo
    الــ BoOoss
    الــ BoOoss

    :. مـزآاجـي .: : كوول
    انثى :. بـرجي .: : الميزان الثعبان :. مسـآاهمـآتي .: : 236
    :. نَـقـآطًي .: : 396
    :. تـآاريخ ميـلآدي .: : 29/09/1989
    :. تـآاريـخ تـسجيـلي .: : 20/05/2010
    :. عُــمري .: : 29

    عجيب قصــة هنــديه مؤلمه جــدااااااااا***

    مُساهمة من طرف remoo في الإثنين مايو 24, 2010 10:01 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    قــــصة هنديـــه مــؤؤؤلمـــه بالـــصور...~ْ



    The story of broken heart


    كان كومار يمشي في حاله
    بين شوارع الهند

    وفجأه



    اطلق عليه مجرم الرصاص

    واخترقت الرصاصه ظهره

    وتمركزت في قلبه على طول



    المجرم هــــــــرب

    وصار كومار المسكين يصارع الموت


    وفكر ؟

    ماذا عساه أن يفعل في آخر لحظات حياته
    قبل أن يدركة الموت .. فقرر

    أن يسير إلى البيت




    فنهض..

    والدماء تسيل من قلبه
    (( وهو يصارع الموت))



    فقرر أن يتوجه إلى أقرب محل للأنترنت ..
    فجلس والطلقة بين احشاءه
    (( وهو يصارع الموت))



    ومن حسن حظه أنه أخيرا تعرف على فتاة

    فتواعدوا ..

    وذهب للمطعم والرصاصه تعصر قلبه

    (( وهو يصارع الموت))



    كان كومار ذيب
    سيطر على كوماري واخذ قلبها
    فقرروا ان
    يتزوجوا ودمه يسيل من قلبه إلى الركب
    (( وهو يصارع الموت))



    وبعد تسع شهور

    أنجبت له ولد وسمياه
    راج..


    (( وهو يصارع الموت))

    تحامل على نفسه وذهب إلى المستشفى ليراه




    وبعد خمس سنوات كبر راج

    وعلمه كومار لعب الكوره

    (( وهو يصارع الموت))


    فنشأ راج سعيدا بتربيه صالحة

    وبعد اربع سنوات

    حصل على البكالريوس

    وذهب الاب كومار لحفل التخرج وهو ملطخ بالدماء

    (( وهو يصارع الموت))



    وبعد عشر سنوات من العمل الناجح

    تعرف الابن راج على فتاة وقرر أن يتزوجها

    فذهب الاب كومار للزواج وهو ممتلئ بالدماء

    والرصاصه تكاد تخنقه وتوقف قلبه
    (( وهو يصارع الموت))



    والحمد لله

    اصبح للولد راج طفل صغير

    سموه سرندر

    واصبح كومار جد

    واستحمل الالم وقسوة الرصاصه

    وذهب للمستشفى

    (( وهو يصارع الموت))




    ومرت السنين والايام

    وكبر كومار

    واصيب بمرض السكري !!

    ولم يستطيع ان يغادر فراش المستشفى

    فقد فتك السكري بعظامه

    ولكنه

    يستحمل الالم لعائلته

    ويستحمل طلقة الرصاصه التي اصابته منذ اربعين سنه

    بين ضلوعه المتمزقه

    (( ومازال يصارع الموت))




    وتقريبااااا خلص الفيلم وهو ما مااات


    صدق فيلم هندي ..

    وصدقوني اخر شي بيموتون كلهم الا هو ما بيمووت


    .................................... (`'•.¸تـوقيــعي ¸.•') ...................................

    .

    .


    لَـو كِـآن لِـي قَـلـبآن ,, عِـشــت بـوآحــد .. وآبقيـت قـلبـآ فـي هـوآكـ يُــعذبُ

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 18, 2018 6:31 pm